Go Back   منتديات العيساوية > 【ツ】 قسم قلب العيسوية 【ツ】 > ملتميديا العيساوية

ملتميديا العيساوية ( صور ، تصاميم ، مقاطع فيديو ، مقاطع صوتية .. خاصة بقرية العيساوية فقط )

Reply
 
Thread Tools Display Modes
Old 24-10-2009, 10:50 AM   #1
بنت الاسلام
رئيسة القسم الاسلامي

بنت الاسلام's Avatar
 
المعلومات الشخصية

التقييم
Rep Power: 20

بنت الاسلام عضو سيصبح مشهورا عن قريب



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخوتى واخوانى فى قرية العيساوية

فكرة لا حت لى فى الافق
وساقوم بعون الله باعداد ملف للعيساوى خاص

ساحاول جاهدة باذن الله ان اجمع كل ما
كتب او قيل اووضع من مقالات على قصاصات الجرائد
عن قريتنا العيساوية
ليبقى فى متناول الجميع
وليبقى مسجل على جدران منتديات العيساوية
بسم الله توكلنا على الله
وبعد البحث والتنقيب
هذا اول ما وقع فى متناول يداى
حوار : بعد انحسار الانتفاضة الشعب الفلسطيني في ارباك


هاني العيساوي (49 عاما) من سكان قرية العيساوية قضاء القدس، كان احد القادة الميدانيين البارزين في اليسار الفلسطيني. قضى العيساوي عشر سنوات في سجون الاحتلال الاسرائيلي بين الاعوام 1970-1980، وتحول الى احد قادة الاسرى السياسيين. في كانون ثان (يناير) 1988 مع اندلاع الانتفاضة اعتقل العيساوي اداريا لستة اشهر، ثم اعتقل مرة اخرى لنفس المدة في عام 1989 بعد تحقيق استمر معه شهرا كاملا. التقته روني بن افرات، محررة المجلة الزميلة "تشالنج"، في بيته بالعيساوية في 15/12.

روني بن افرات

الى أي مدى في رأيك اثرت احداث 11 ايلول على واقع الصراع الفلسطيني - الاسرائيلي؟

هاني العيساوي: لا يمكن تجاهل حقيقة ان احداث 11 ايلول غيرت الخريطة السياسية. في بادئ الامر كان من اعتقد انه بالامكان استغلال الضربة التي تلقتها الولايات المتحدة، لصالحنا. وقد استبشر هؤلاء بان الولايات المتحدة توخت الحذر في بداية الحرب، وسعت لابعاد الانطباع بانها تحارب الاسلام. وكانت هناك علامات بانها تقوم بالضغط على شارون، وبدأ بوش نفسه يتحدث عن دولة فلسطينية. ولكن هذا التوجه لم يدم طويلا، بعد ان تبين للادارة الامريكية ان مخططها الحربي يتم دون عقبات وانهم نجحوا في هزم طالبان والقاعدة بسرعة ودون خسائر. واستخلصت الادارة من ذلك انه لا لزوم لاي مرونة في القضية الفلسطينية.

ما هو موقفك من الاعلان الامريكي عن دولة فلسطينية؟

العيساوي: السؤال المهم هو ما هي طبيعة الدولة الفلسطينية التي يتحدثون عنها، اذ ان شارون نفسه تحدث عن دولة للفلسطينيين. انا على يقين بان شارون لا يريد اعادة احتلال المناطق التي تم الانسحاب منها، ولا يهمه ان تقوم دولة فلسطينية، ولكن ما يهمه هو والامريكيين ان تكون هذه الدولة تابعة تماما لاسرائيل. دولة بلا سيادة وبلا استقلال حقيقي. اعلان بوش حول الدولة يأتي ضمن هذا الاطار، وهو مجرد اسقاط واجب لا اكثر، فالامريكان لن يعطوا اكثر مما ستكون اسرائيل مستعدة لاعطائه.

منذ كانون اول (ديسمبر) اوضح الامريكان والاوروبيون لعرفات ان عليه ان يحسم موقفه المزدوج ويختار بين بقائه في الائتلاف الامريكي ضد الارهاب وبين مواصلة دعمه لما يسمونه الارهاب الفلسطيني. هل توافق على هذه الرؤية؟

العيساوي: موقف الامريكان الحازم له علاقة بانتصارهم في افغانستان. من رد الفعل العربي ادركوا انهم لن يخسروا شيئا اذا دعموا شارون للنهاية، لدرجة انهم لا يحاولون الظهور بمظهر الحياد. من جانب آخر، يعلم الامريكان والاسرائيليون ان عرفات ليس "ارهابي" كما يصورونه في دعايتهم، ويعلمون انه ليس المعني بمواصلة الانتفاضة. الحقيقة ان عرفات لا يسيطر على الوضع، وقد اثبتت المواجهات التي وقعت في غزة بامر منه بين رجال امنه وبين نشيطي حماس، ان كل محاولة منه لانهاء الانتفاضة ستقربه من نهايته.

اذن كيف تتوقع ان يتصرف عرفات في الفترة المقبلة؟

العيساوي: الحقيقة اني لا اتمنى لاحد ان يكون مكانه! عرفات يدرك ان شارون لا ينوي ان يساوم السلطة او يعطيها اكثر مما حصلت عليه للآن. وهو يفهم ايضا ان ما تريده اسرائيل هو دفعه باتجاه حرب اهلية، رغم انها تعرف انه لا يسيطر تماما على الامور. انها تريده ان يتحول الى لحد دون أي مقابل، ولذلك فهو لا يستطيع قمع المعارضة الفلسطينية نهائيا.
بعد المواجهات في غزة اضطرت السلطة ايضا للتراجع، وبدأت تتحاور مع جميع التيارات وتوصلت مع حماس وغيرها الى تفاهم. لو ان اسرائيل اقترحت عليه عرضا معقولا، في رأيي لحسم الوضع نهائيا مع المعارضة، ولكنه الآن لا يستطيع. لقد ادخل عرفات نفسه الى فخ يصعب الخروج منه، فمن جهة يريد اعترافا دوليا بزعامته، وان يتم استقباله في البيت الابيض، ومن جهة اخرى يريد البقاء في ذاكرة التاريخ كزعيم تحرر قومي، وهذا تناقض لا يوجد له حل.

ماذا سيكون خياره، في رأيك؟

العيساوي: في رأيي سيكون عليه القبول بما يمليه عليه الشعب الفلسطيني، لان الخيار الثاني غير قائم. انه يعرف ان أي خيار يختاره سيقضي عليه، ولكنه اذا نفّذ ما تريده اسرائيل فسيحكم على نفسه بالخيانة والعمل لحفظ امن اسرائيل. في هذه المرحلة لا يزال عرفات يناور، ولكنه لن ينجح في ذلك طويلا.

في لقاء اجرته قناة الجزيرة (19/12) لخالد مشعل، رئيس المكتب السياسي لحماس، دافع مشعل عن استراتيجية العمليات الانتحارية لتحرير فلسطين كلها، وادعى ان الخسائر الاسرائيلية هي التي ستضعف وتقوض اركان الدولة الصهيونية. مع ذلك، فقد صرّح ان الحركات الاسلامية لا ترى في نفسها بديلا سياسيا للسلطة، وادعى انه بالامكان جذب عرفات لخندق الشعب والحيلولة دون المواجهات. أليس هناك تناقض في هذا الموقف؟

العيساوي: الامر الذي يفسر تصرف حماس، والمعارضة الفلسطينية بوجه عام، هو ادراكها ان الطرف الخاسر هو الطرف الذي سيبادر للحرب الاهلية. حماس تعلم ان الحصول على السلطة سيكلفها اولا مواجهة السلطة القائمة والتسبب بحرب اهلية. ولذلك، تكتفي بالقيام بين الحين والآخر بتصوير عرفات وسلطته كحماة للاحتلال. هذا يساعدها في توسيع صفوفها وتعزيز موقعها.

بالنسبة للحرب الاهلية السؤال هو كيف تعرّف السلطة. فاذا اعتبرتها سلطتك القومية فستكون مواجهتها فعلا حربا اهلية، ولكن اذا رأيت فيها ذراعا لاسرائيل وامريكا، تكون مواجهتها حرب تحرير.

العيساوي: هذا صحيح نوعا ما، ولكن المعادلة اكثر تعقيدا وهي لا تتضمن حماس مقابل السلطة فقط. هناك حركة "فتح" ايضا التي تعتبر تنظيما مهما جدا في الحركة الفلسطينية. لقد سبق ان دخلت فتح للصورة، ونادت بعدم توجيه البنادق ضد السلطة. اذا تجاهلنا دورها فسيحدث انقسام جماهيري كبير قد ينتهي بحرب اهلية.

من هذا يتضح ان الاستقرار الداخلي مضمون لعرفات، واذا تأزم الوضع ووصل الى درجة المواجهة مع سلطته، فحماس هي التي ستتراجع وتتنازل دائما كي تمنع حربا اهلية دون ان تسعى لبناء بديل للسلطة الفاسدة.

العيساوي: حماس لن تتنازل وحدها بل السلطة ايضا. في الاتفاق الذي توصلا اليه بعد المواجهات، تنازلت السلطة لحماس عندما لم تمنعها بوضوح من تنفيذ عمليات عسكرية ضد الجنود والمستوطنين في المناطق المحتلة، رغم انها، ربما، كانت تريد منعها من ذلك.

لنتحدث قليلا عن اليسار الفلسطيني الذي تنتمي اليه. منذ الانتخابات الاخيرة في اسرائيل في شباط (فبراير) 2001، ركّز اليسار وحماس انتقادهما على شارون ورأيا في الوحدة الوطنية الفلسطينية "اهم انجاز للانتفاضة". كيف ترى التحول الذي مر به اليسار، من الرفض المطلق لاوسلو وحتى القبول به وبالسلطة؟

العيساوي: في السنوات الاولى التي اعقبت دخول السلطة، قَبِل الشعب الفلسطيني وبضمنه اليسار ايضا بالسلطة كامر واقع لا يمكن تغييره. وادعى جميع التيارات بان المجتمع الفلسطيني غير جاهز لمواجهة داخلية. وطالما نجحت السلطة في تبرير ممارساتها، أًعطيت هذه الممارسات الفرصة لتستنفذ نفسها، رغم ان الجميع ادرك تماما ان اسرائيل لن تعطي اكثر مما اعطت للآن.

هل يراجع اليسار الفلسطيني موقفه من السلطة؟ فهو منذ اوسلو أضاع سنوات كان بامكانه فيها النشاط في مجال حقوق الانسان والدفاع عن العمال وكشف الفساد وكسب ثقة الشعب. لقد تركتم فراغا كبيرا، ولا بديل يملؤه في حال غياب السلطة.

العيساوي: سقوط الاتحاد السوفييتي وعلو نجم الحركات الاسلامية كشفا عجز اليسار الذي واصل تمسكه بالشعارات القديمة على المستوى القومي والدولي. ومع انه فهم نظريا الضربة التي تلقاها المعسكر الاشتراكي والاتحاد السوفييتي، الا انه لم يأخذ على عاتقه دوره التاريخي، بل تصرف كقوة احتياط للسلطة الفلسطينية التي تستخدمه كلما وكيفما شاءت.
منذ بداية انتشار الحركات الاسلامية كان واضحا لكل يساري ان المفروض هو بناء بديل حقيقي للسلطة وللحركات الاسلامية على حد سواء. ولكن، رغم ان هذا كان واضحا تماما، الا ان المصالح الضيقة لهذا التيار وذاك داخل اليسار، منعت بناء هذا البديل. المفارقة الغريبة انه رغم التغييرات السياسية الكبيرة، الا ان التيارات اليسارية لا تزال تستمد شرعيتها من عضويتها في منظمة التحرير الفلسطينية وليس من دعم الشعب المباشر لها.
على المستوى الفكري، يمكن القول ان اليسار لا يزال غارقا في القضية القومية رغم انه ليس القوة المحركة او المبادرة لهذه القضية كما كان حاله في الانتفاضة السابقة. تياراته تنافس بقية التيارات حول من هو القومي او الوطني، في حين ان الهوية الطبقية، الاشتراكية، ذابت تماما. في الماضي كانت كوادرنا تقرأ كتابات ماركس ولينين، اما اليوم فلا احد يذكر هذه الاسماء. لو كنتِ زرت المناطق المحتلة في رمضان لوجدت الكثير من كوادرنا صائمين ومتدينين. هذه هي الحقيقة.

يمكننا الاستنتاج من اقوالك حتى الآن، ان الهدف من الانتفاضة لم يكن تحرير فلسطين، بقدر ما كان سعي كل التيارات الفلسطينية للوصول الى صيغة للتعايش فيما بينها من جهة ومع السلطة الفلسطينية من جهة اخرى!

العيساوي: صحيح تماما. ما حدث في المناطق المحتلة في السنة الاخيرة لا علاقة له بكلمة انتفاضة. في الانتفاضة الاولى لم تستطع اسرائيل بكل جبروتها العسكري ان تدعي امام المجتمع الدولي ان الشعب الفلسطيني ارهابي. اما اليوم فالشعب غائب تماما عن الانتفاضة الحالية التي سببت له ضررا كبيرا. الطابع العسكري والمسلح الذي تغلب على المواجهات اعطى لاسرائيل الحجة لاستخدام كل قوتها العسكرية ضد الشعب. ولو كانت هذه انتفاضة شعبية لكان بالامكان الحيلولة دون استخدام اسرائيل لقوتها العسكرية.
حماس واليسار لا يدعيان انهما يشركان الشعب في ما يحدث، من هنا فقد بحثا عن طرق عسكرية للمشاركة في الانتفاضة سواء من خلال اطلاق الهاون او من خلال العمليات الانتحارية. ولكن هذه العمليات لم تفعل سوى انها ساعدت شارون على تضييق الخناق علينا.
في الانتفاضة الحالية اضيف عامل معقد آخر، يصعّب علينا ان نفسر للعالم الحاجة لمواصلة النضال من اجل التحرير، وهو وجود السلطة الفلسطينية. فالمجتمع الدولي يعاملنا كأننا دولة لا كيانا محتلا من اسرائيل. هكذا تبدو الامور في المنظور العالمي: هناك دولة وبها ارهابيون ولاسرائيل الحق بملاحقتهم مستخدمة طائرات اف 16 واباتشي، تماما كما ان لامريكا الحق بملاحقة اسامة بن لادن والقاعدة في افغانستان. ما كان بمقدور اسرائيل ان تحاربنا هكذا لو لم تكن هناك سلطة.

لقد دفع الشعب الفلسطيني ثمنا باهظا على هذا الوضع. كيف ينظر الشعب لكل القضية؟

العيساوي: هنا تكمن المشكلة. فالجماهير مرتبكة اذ انها من جهة وصلت لوضع لم يعد لها ما تخسره، ولكنها من جهة اخرى ترى ان نهاية الصراع ستكون باتفاق. الاغلبية لا تؤمن بان العمليات الانتحارية او اطلاق الهاون يمكنها ان تحرر فلسطين، وهي لذلك ترى انه لا بد من الوصول لتسوية للخروج من الوضع.

هل بامكانك تحديد معالم هذه التسوية التي يمكن للشعب القبول بها؟

العيساوي: حتى الآن لا احد يتحدث عن اكثر من الشعارات المعروفة: دولة فلسطينية ذات سيادة في قطاع غزة والضفة الغربية عاصمتها القدس، وازالة المستوطنات. ولملاءمة مواقفهم لمطالب الشارع يحاول اصحاب اوسلو اليوم تصوير اوسلو بانه كان تمهيدا لهذه المطالب.

ما هو تصورك بالنسبة للمستقبل القريب؟

العيساوي: يصعب التنبؤ بما يمكن ان يحدث في المستقبل القريب، ولكن هذا الوضع لن يستمر للابد. واضح ان الساحة الفلسطينية بعد عرفات ستمر بمرحلة من الارتباك. ومن المحتمل ان يؤدي الفراغ القيادي الى تدخّل اسرائيل وامريكا والدول العربية في كل ما يحدث داخليا وخلق وضع ملائم لمصالحها. ولكني متأكد ان هذا الوضع لن يمر ولن تهدأ الاوضاع ابدا حتى تقوم الدولة الفلسطينية المستقلة












المصدر
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=714#



الأسيران مدحت العيساوي وصالح زهران، شموع على طريق الحرية
2008-04-13
.... المناضل مدحت العيساوي ابن قرية العيساوية، إحدى قرى شمال شرق القدس، والمحاطة بالمستوطنات من كل جانب، والتي تنهب وتصادر أراضيها لصالح المستوطنين بشكل مستمر، كما وتتعرض حركة البناء العمراني فيها لتقيدات وتعقيدات كثيرة، لمنع توسعها وتمددها، ولذلك تزداد وتتصاعد فيها عمليات هدم المنازل من قبل ما يسمى ببلدية القدس، وهذا ناتج عدا عن كون ذلك سياسية إسرائيلية، تستهدف تهويد المدينة وأسرلة سكانها، فالعيساوية تقع بين المناطق المحتلة عام 48، والأراضي التي استكمل احتلالها عام 67 ، وهي قريبة وملاصقة لعدد من المؤسسات الإسرائيلية الهامة جداً، الجامعة العبرية ومستشفى هداسا الشرقية، ومن هنا كانت دوماً في دائرة وأولويات الاستهداف الإسرائيلي لها .
وفي سبيل دفاع أهل العيساوية وسكانها عن أرضهم ووجودهم، قدموا العشرات من الشهداء، والمئات من الأسرى، وللحق يقال أنه حتى بداية مرحلة أوسلو، كانت العيساوية إحدى قلاع الجبهة الديمقراطية، وكان هناك حضور يساري لبأس به في البلدة، وبالأخص الجبهتان الديمقراطية والشعبية، والمناضل مدحت العيساوي، ليس دخيل أو طارئ أو منتمي بالصدفة، فهو ابن عائلة عريقة في النضال والكفاح، من زمن جده لأبيه احمد العيساوي، والذي كان مشهوداً له بوطنيته وحضوره كأحد رجالات الإصلاح والحل العشائري على مستوى القدس، وأعمامه هاني وتامر كانوا جزء من قادة الحركة الوطنية، وما زال لهم دور وطني ونضالي يحظى بالثقة والاحترام، وباقي العائلة هم جزء من الحركة والحالة الوطنية العامة، وأسرة مدحت على وجه الخصوص قدمت أحد أبنائها شهيداً، وفي السنوات العجاف مرحلة أوسلو ،حيث استشهد عام 1994 على أرض العيساوية، وله شقيقان قي الأسر هما سامر والمحكوم بالسجن 28 عاماً، وشادي الذي تحرر من الأسر حديثاً، ومن ثم جرى اعتقاله قبل عدة أشهر مجدداً، ومدحت والذي عرفته قبل الأسر، تربى وتعلم وقاد وتزعم منظمات الجبهة الديمقراطية الجماهيرية في القدس، حيث كان قائد الإطار الطلابي اتحاد لجان الطلبة الثانويين، ومن ثم قاد اتحاد الشباب الديمقراطي، وهذا الشاب المفعم بالنشاط والحيوية،وصدق الانتماء والإخلاص والوفاء للعمل والوطن والكفاح،آمن أن القائد مكانه في الميدان، وكما كان منخرطاً ومبادراً في الانتفاضة الأولى، لم يتأخر عن أداء دوره وواجبه في الانتفاضة الثانية، وليعتقل في عام 2001، ولتبدأ رحلته مع السجون ومراكز التحقيق التي عرفته وعرفها سابقاً، وقد شكل وجوده في المعتقل حضوراً قوياً ليس على صعيد الجبهة الديمقراطية،بل وعلى صعيد مجموع الحركة الأسيرة، ومدحت له الفضل على كثير من أبناء الحركة الأسيرة من مختلف ألوان الطيف السياسي، في التواصل مع أهاليهم وعائلاتهم، وقد دفع في أحيان كثيرة أشهر وسنوات من العزل في الزنازين وأقسام العزل الخاصة، وأصبح مدحت العيساوي، يلقب بمدحت "بيلفون"،كون إدارات السجون كانت تعتبره أحد المتهمين الرئيسيين المسؤولين عن إدخال هذه الخدمة للأسرى، ومدحت رغم العزل والقيد لم يتسرب الى نفسه اليأس مطلقاً، بل كان عميق القناعات وجذري الانتماء، وملتصق بالثورة والنضال ،التصاق الأم برضيعها، وكان محط ثقة رفاقه والذين كان يشكل لهم القدوة والقائد، وللإنصاف أقول أن والده لمدحت وسامر وشادي، هو مناضل حقيقي فتراه في كل المناشطات والفعاليات المتعلقة بالأسرى، يشحذ الهمم ويرفع من المعنويات، ولسانه سليط في الحق ،فهو ينتقد قصور وإهمال السلطة بحق الأسرى المقدسيين خاصة والأسرى الفلسطينيين عامة، وهو يرى أن الرهان على حسن النوايا والمفاوضات العبثية مع إسرائيل، لن تؤدي الى تحرير الأسرى، وخصوصاً أسرى القدس والثمانية وأربعين الذين وافق الطرف الفلسطيني المفاوض، على الشروط الإسرائيلية بعدم التحدث باسمهم وتمثيلهم.
أما الأسير المناضل صالح زهران من بلدة دير أبو مشعل / رام الله، هذه القرية التي تعتاش من الفلاحة، وصالح ابن هذه القرية، كان قد تعود على اقتحامات الجيش لبلدتهم وبيتهم، حيث اعتقل أخيه احمد لعدة سنوات، وليعاد اعتقاله قبل مدة لا تتجاوز الثلاثة شهور مرة أخرى، وصالح والذي تربى وتعود على المناشطات الانتفاضية مع الاحتلال، حيث يمر بالقرب من بلدتهم شارع استيطاني، وكثيراً ما كان شبان الانتفاضة يقومون بضرب سيارات المستوطنين بالحجارة والزجاجات الحارقة، وينتظم صالح في إطار العمل الكفاحي،من خلال الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ويشارك في العمل الانتفاضي والكفاحي كغيره من شبان القرية، ومع تطور وتواصل هذه المناشطات والفعاليات، تحركت الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، وبدأت عملية رصد ومتابعة وملاحقة لهؤلاء الشبان، وليعتقل صالح وعدد آخر من رفاقه، مع نهابة عام 2003 ، ويبدأ رحلته الإعتقالية بمحطة نضالية جديدة، وصالح الذي التقيته في سجن عسقلان في عام 2005و2006، كان في مقتبل العمر، وبحكم عمله في " المردوان" لخدمة أسرى قسم 4+8 في سجن عسقلان، كان لا يهتم بالقراءة كثيراً، وكان المرحوم الدكتور احمد المسلماني، يطلق عليه لقب سائق الليل، حيث كان في فترة ما بعد إطفاء الكهرباء في غرف المعتقل الساعة العاشرة ليلاً، يستغل التلفاز، أما من أجل اللعب على جهاز"الأتاري"،أو حضور أفلام أجنبية، وصالح الذي كان ينام في"البرش" الواقع فوق "برشي"مباشرة ، كنت في البداية أطلب منه أن يقوم بنسخ عدد من المقالات التي أكتبها، ومن ثم نسخ بعض الجلسات السياسية، ومن ثم التحق بدراسة اللغة العبرية مع رفيقنا المعلم المخضرم في هذا الجانب محمد زياده (أبو منصور)، وبسبب تشددي في جلسة الاقتصاد السياسي،بدأ رحلة جدية من القراءة ثقافياً وتعليمياً، وصالح يمتاز بالمرح،وأذكر انه في إحدى الجلسات السياسية التي كان يقدمها أحد الرفاق والتي شطح فيها كثيراً عن الحقيقة، قال فيها صالح يا أبو شادي اختباء في "برشك"،حتى لا تأتيك رصاصة طائشة من رفيقنا المحاضر، وصالح الذي تركته في سجن عسقلان ، بعد التحرر من الأسر، كان لدي قناعات بأن هذا الشاب عنده خامة جيده إذا ما جرى استغلالها بشكل جيد،فبإمكانه أن يطور من قدراته ومعارفه وخبراته الكثير، وعندما سألت أحد الرفاق الذين تحرروا من الأسر حديثاً عن صالح، قال لي أنه التحق في الجامعة العبرية المفتوحة، وحقق نجاح متميز، ناهيك عن أنه يتطور ويتقدم بفعل الإرادة وتفهم الواقع وصدق الانتماء،في كل المجالات التنظيمية والسياسية والفكرية والمعرفية ،ويراكم خبرات وتجارب.
وتبقى قضية الأسرى مدحت العيساوي وصالح زهران، هي جزء من الهم ألاعتقالي العام،هم الحركة الأسيرة الفلسطينية، التي تحتاج للكثير من الجهود والطاقات، والعمل المخلص والدؤوب، من أجل تحرير أسرانا قبل فوات الأوان، وقبل أن يتحول الكثير منهم لشهداء.
راسم عبيدات
القدس- فلسطين
المصدر

http://www.ajras.org/?page=show_deta...able=table_164
بنت الاسلام غير متصل   Reply With Quote
Old 24-10-2009, 11:15 AM   #2
بنت الاسلام
رئيسة القسم الاسلامي

بنت الاسلام's Avatar
 
المعلومات الشخصية

التقييم
Rep Power: 20

بنت الاسلام عضو سيصبح مشهورا عن قريب



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
عدنا بحمد الله

القوات الاسرائيلية تداهم قرية العيساوية وتحاول اغلاق مدخلها الرئيسي بالكتل الاسمنتية
13.10.09 - 17:34
القدس/ميسة ابو غزالة- داهمت قوات من الشرطة وحرس الحدود مساء أمس الاثنين قرية العيساوية من مدخلها الرئيسي لسد المدخل الرئيسي للقرية بكتل إسمنتية.
وقد توجه العشرات من الاهالي لمكان الشرطة للاحتجاج على إغلاق المدخل الرئيسي للقرية، مما حال دون وضع الكتل الاسمنتية وإغلاق المدخل، وأوضح الاهالي ان اغلاق المدخل يعني اجبارنا على الالتفاف عبر طريق معاليه أدوميم الكائن شرقي القرية، علما أن طريق معاليه ادوميم غير صالحة للاستعمال وخاصة للمركبات الثقيلة.
ويذكر انه كان هناك مدخل رئيسي آخر للقرية بجانب الجامعة العبرية كانت قد أغلقته القوات الاسرائيلية بالكتل الاسمنتية قبل عدة سنوات عند مقتل رحبعام زئيفي.

يتبع بعون الله
المصدر
http://arabic.pnn.ps/index.php?optio...=view&id=64948
بنت الاسلام غير متصل   Reply With Quote
Old 24-10-2009, 11:36 AM   #3
بنت الاسلام
رئيسة القسم الاسلامي

بنت الاسلام's Avatar
 
المعلومات الشخصية

التقييم
Rep Power: 20

بنت الاسلام عضو سيصبح مشهورا عن قريب



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بلدية القدس تهدم بيتين وأساسات مبنى وتوقف هدم منزل في قرية العيساوية
04/02/2009 21:03
القدس – دعاء محمد - مراسلة صوت الحق وفلسطينيو 48
تواصل البلدية العبرية في القدس هجمتها على سكان المدينة العرب وبيوتهم لليوم الثالث على التوالي ، حيث هدمت اليوم بيتين وأساسات مبنى في قرية العيساوية بالقدس .

ولأول مرة تشهد قرية العيساوية هذا التواجد الشرطي في أنحاء مختلفه منها ، وأنتشار قوات الوحدات الخاصة المقنعة التي حاصرت القرية من كافة الجهات .

ونكلت وأعتدت بالضرب على عدد من العائلات الذين هدمت بيوتهم او أقربائهم وسكان القرية ، كما فزع عدد من الطالبات وأخذن يبكين عندما فوجئن بقوات تلبس الرداء الأسود مدججة بالسلاح وتمنعهم من الوصول إلى منازلهن .

وشهدت قرية العيسوية قضية لأول مرة لم تشهدها مدينة القدس منذ أكثر من عشر سنوات ، حيث تعتبر شاهدا على قساوة الاحتلال الاسرائيلي ، ومدى الألم والحسرة والصدمة التي تلحق بأصحاب المنازل التي تهدم بيوتهم .

فالمواطن حاتم خليل لم يحتمل ان يهدم منزله للمرة الثالثة من قبل بلدية الاحتلال ، حيث كان قد هدم لأول مرة في عام 1998 وفي المرة الثانية في عام 2001 ، وأعاد بناؤه في عام 2004 واليوم المرة الثالثة التي يتم فيها هدم منزله أمام عينيه فلم يحتمل ما شاهده ، خلال إحتجازه وزوجته وأفراد العائلة في منزل والده ، فألقى بنفسه من الطابق الثاني لمنزل والده ، وبعدها فقد الوعي ، ثم حضرت سيارة إسعاف نقلته لمستشفى هداسا عين كارم وبعدها تم نقله لمستشفى هداسا العيساوية ، وما زال يرقد في المستشفى .

مع العلم أن بلدية الاحتلال فرضت عليه غرامة مالية قدرها 60 الف شيكل ، ولكنه تخلف عن دفعها بسبب ظروفه الاقتصادية الصعبة فقامت الشرطة بإعتقاله لمدة ثمانية شهور ، وتم إخلاء سبيله في الشهر الماضي .

وتبلغ مساحة البيت 400 متر مربع ، ويضم ثلاثة غرف وصالة ، ويعيش فيه مع زوجته وولديه .

وواصلت الجرافات عملية الهدم في نفس القرية ، فهدمت منزل المواطن موسى حمدان دون سابق إنذار ، حيث فوجىء بإتصال هاتفي من الجيران لإبلاغه بعملية الهدم .

وتبلغ مساحة المنزل الذي ما زال قيد الانشاء 80 مترا مربعا ، ويضم ثلاثة غرف ، وكان قد أضيف لمنزل قديم بني منذ 12 عاما .

وتوجهت الجرافات أيضا لهدم منزل ثالث يعود للمواطن أحمد خليل الكائن في طرف القرية ، ولكن محاميه تمكن من إستئناف القرار ودفع غرامة مالية قدرها 50 الف شيكل ، مما حال دون هدمه ، ولكن الجرافات هدمت سور المنزل وموظفي البلدية قطعوا أسلاك الكهرباء وأنابيب المياه ، وحطموا أثاث المنزل خلال إخراجه .

ولم تكتف بلدية الاحتلال بذلك بل توجهت لهدم أساسات مبنى آخر في القرية وسور إستنادي ، يعود للشقيقين نبيل ومحمد مصطفى اللذان كانا سيبنيان في المكان شقتين لهما .


الرابط
http://www.pls48.net/default.asp?ID=34816
بنت الاسلام غير متصل   Reply With Quote
Old 24-10-2009, 11:43 AM   #4
بنت الاسلام
رئيسة القسم الاسلامي

بنت الاسلام's Avatar
 
المعلومات الشخصية

التقييم
Rep Power: 20

بنت الاسلام عضو سيصبح مشهورا عن قريب



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لحظات الاعتقال والافراج إكتنفها الحسرة والألم لدى الأسيرين المحررين سامي عبيد ومحمد مصطفى


20/10/2009 08:38
<font size="6">القدس – دعاء محمد - م...08; 48 </font>

لحظات الاعتقال صعبة والأصعب منها لحظات الافراج لدى أسرى القدس والداخل ، فحتى هذه اللحظات يكتنفها الحسرة والألم لدى الأسرى وذويهم .

وقد أفرجت مصلحة السجون في الجلبوع مؤخرا عن الأسيرين سامي سمير عبيد (30 عاما) ومحمد زياد مصطفى (27 عاما) ، وذلك بعد ان قضيا مدة محكوميتهما البالغة ثماني سنوات ، وهما من قرية العيسوية وأبناء نفس المجموعة .

وروى سامي عبيد عن فرحة الافراج بقوله " فرحتي ناقصة فقد تركت خلفي أسرى عشت معهم فترة طويلة وأصبحوا بمثابة أهلي ومن الصعب فراقهم ونسيانهم."

وأضاف " وقد كانت لحظات الوداع صعبة ، ولم تسمح لي الادارة بتوديع رفاقي جمال أبو صالح وحمزة درباس وحسين درباس ومحمد زيدان وعبد الرحمن محمود وغيرهم . "

وقد تنقل عبيد في عدة سجون خلال أسره وهي : الرمله وعسقلان وإيشل في بئر السبع ونفحه والنقب وعوفر ومجدو وأوهليه كيدار وهشارون وجلبوع ، وقضى 22 شهرا في جلبوع .

وقال عبيد " لقد سعدت بالافراج وأتمنى لجميع الأسرى أن يذوقوا الفرح الذي ذقناه ، فقد عدت للقاء أهلي واصدقائي بعد غياب عنهم إستمر ثماني سنوات . "

من ناحيتها قالت والدته " فرحت كثيرا لانتهاء معاناة السجن ، وفي آخر شهر كان الانتظار صعبا وثقيلا ."

الرابط
http://www.pls48.net/default.asp?id=51854

وأضافت " أدعو أن يفرج عن كافة الأسرى في السجون الاسرائيلية ، لأن إعتقال الأبناء وبعادهم عن عائلاتهم يشكل تعبا على الطرفين وذل ومرارة وإهانة خلال الزيارات ، حيث مرضت بعد إعتقال سامي ومازلت أعاني من المرض ."

ورفض الأسير المحرر سامي عبيد أي علامات فرح أمام سجن جلبوع ، لأنه لا يريد المشقة والتعب لأهله ، ونوه أنه كان من الممكن ان يتم إرجاعه لقضاء فترة المنهليه "بقية الحكم" وذلك يعد بمثابة الصدمة له ولأهله .

رغم ذلك إستقبل أهالي قرية العيسوية الافراج عن أسيراها المحرران ، بالزفة والاناشيد الوطنية والخيول، حيث انطلقت مسيرة في القرية بينما كان الشبان يحملون سامي عبيد ومحمد مصطفى على الأكتاف ، وذرفت دموع نساء القرية من شدة الفرح .

ووصفت والدة المحرر محمد مصطفى لحظات الافراج بأصعب اللحظات قائلة "كانت هذه اللحظات أصعب شيء بالنسبة لي ، حيث خرج الخيالة وأهل القرية لإستقباله في أول القرية ، لحظتها وجدت نفسي أتوجه للشارع ولم اقدر على الانتظار في البيت ، وما أن رأيت السيارة التي يستقلها ولدي محمد ، حتى فتحت باب السيارة وأخرجته منها ، فكانت لحظات صعبة وحلوة في نفس الوقت أتمنى لكل أم أسير أن يرجع ولدها لحضنها ."

وأوضحت أم محمد أنها زارت إبنها قبل أسبوع من الافراج عنه وتعرضت لموقف صعب جدا ، فبينما كانت تنتظر موعد الزيارة ، فجأة سمعت وأهالي الأسرى صراخ إحدى أمهات الأسرى ثم فقدت الوعي ، ولدى الاستفسار من الأهالي ماذا جرى ..؟ فقالوا أنه كان اليوم موعد الافراج عن أسير من الداخل يدعى مهند الخطيب من قلنسوة ، وعند وصول عائلته لإستقباله ، ابلغت إدارة السجن عائلته أنه تم تأجيل موعد الافراج عنه للأسبوع القادم .

وأضافت أم محمد " لقد كان يصادف الأسبوع القادم موعد الافراج عن محمد ، وخفت أن يحدث معي كما حصل مع والدة الأسير مهند ، ولا يتم الافراج عنه في الموعد المحدد ."

والأسير محمد زياد مصطفى (27 عاما) من سكان قرية العيسوية قضى في السجون الاسرائيلية ثماني سنوات ، ولديه ثلاث سنوات مع وقف التنفيذ .

من ناحيته قال محمد " ما جرى مع زميلنا مهند من قلنسوة هي مسألة تحدي ومحاولة كسر إرادة الأسير ، فقد قضى مهند عشر سنوات في السجون الاسرائيلية ، وقد أفرج عنه في اليوم الثاني من موعد الافراج دون إبلاغ عائلته ."

وأضاف " يحاول السجان ان يشعرنا أنه متحكم بهذه الأمور والوضع الاعتقالي يلعب فيه بشكل قانوني ، ويتصرف مدير السجن حسب رغبته بذلك ، وقد إستنكر الأسرى ما جرى حيال زميلهم مهند الخطيب وعائلته وقد تم الافراج عنه في اليوم الثاني ."

وتابع الأسير المحرر محمد مصطفى " كنت أتوقع ان الادارة لن تفرج عني إلا بعد قضاء كامل محكوميتي ، والمتبقي منها أربعة شهور ، وقد اوصيت والدتي أن تبقى صابرة ولا تهتز في حالة عدم الإفراج عني ، خوفا من تأثير الصدمة عليها في حال إمتنعت الادارة عن الافراج عني ."

وأضاف " ويوم الافراج عني منعتني الادارة من توديع الأسرى ، من اجل ان تبقى الصورة سوداء لآخر لحظة . "

وفي نفس السياق أشار عبيد أنه يوجد في سجن جلبوع قسمان لأسرى القدس والداخل هما 1 و4 ، ويوجد ثلاثة أقسام لأسرى الضفة الغربية .

أما عن الأسرى القدامى في قسم 4 من القدس فهم فواز بختان قضى 24 عاما ، علي بدر المسلماني 24 عاما ، حازم عسيله 22 عاما ، جما ابو صالح 22 عاما .

وأوضح عبيد أن أسرى الداخل والقدس لا يقف أحد بجانبهم ، حيث يواجهون تهميشا واضحا من جميع النواحي ، فهم من الناحية الصحية لا أحد يهتم بهم وإدارة السجن مقصرة في علاج المرضى منهم ، ومن بينهم أسير ظهرت في رقبته غدة ، واصبح بعدها يتوجه كل يوم للعيادة وهو منقول على الحماله ، ولا يتم تزويده من قبل طبيب العيادة إلا بمنوم ، والأسير اكرم الوحش قضى ( 27 عاما) في السجون الاسرائيلية من سكان بيت لحم اصيب قبل شهر بمرض السرطان .

وقال عبيد " المطلوب من المجتمع المحلي الاهتمام بالأسرى الموجودين من أجل القضية الفلسطينية وإحيائها وليس دفنها ."

ومن ناحيتها قالت والدة محمد زياد مصطفى " لقد قدمنا ثلاث مرات للجنة الثلث من أجل الافراج عن إبني محمد بعد إنتهاء ثلثي المدة ، وفي كل مرة يتم رفض الثلث بحجة أنه مخرب وخطر على أمن الدولة ."

وقال محمد " الادارة تمارس بشكل واضح في الفترة الأخيرة ولأسباب سياسية عملية ردع للشباب وتحديدا المقدسيين ، وتجبرهم على قضاء مدة محكوميتهم من الجلدة للجلدة ، وتركز على قضية أسر جلعاد شليط ، وتقول لنا دوما طالما هو موجود لايفكر أحد بالافراج ."


بنت الاسلام غير متصل   Reply With Quote
Old 24-10-2009, 11:51 AM   #5
بنت الاسلام
رئيسة القسم الاسلامي

بنت الاسلام's Avatar
 
المعلومات الشخصية

التقييم
Rep Power: 20

بنت الاسلام عضو سيصبح مشهورا عن قريب



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

افتتاح صالة الملتقى الرياضي في قرية العيساوية القدس
من نهاد زرقاوي مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما
07/08/2007 20:30:01

في جو يشبه الافراح والاعراس تم في يوم السبت الموافق 23.6.2007 افتتاح صالة ملتقى شباب العيساوية الرياضي لبناءالاجسام والقوة البدنية ورفع الاثقال واللياقة البدنية وذلك تحت اشراف الهيئة الادارية ومدرب المنتخب الفلسطيني للقوة البدنية عزيز عبيد العيساوي, وحضر الحفل عشرات الاشخاص, ومنهم ابناء ووجهاء القرية وممثلين من تجمع قدسنا وابطال فلسطين.
وقامت ادارة الملتقى بتقديم شهادات تقدير للاشخاص الذين شاركوا وعملوا من اجل افتتاح صالة الملتقى, وكذلك قدروا تغطية الحفل من قبل مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما. ويشار انه بالاضافة الى المدرب عزيز عبيد العيساوي, تتكون الهيئة التدريبية من المدرب طارق جويلس بطل الضفة ومدربة اللياقة البدنية للسيدات منى ابو صبيح. ويشار ان الصالة تشمل العديد من الاجهزة الحديثة لبناء الاجسام واللياقة والايروبكس والساونا والبخار والجاكوزي واحدث الاجهزة الرياضية.











































الرابط
http://www.panet.co.il/online/articles/27/82/S-67668,27,82.html
بنت الاسلام غير متصل   Reply With Quote
Old 24-10-2009, 12:08 PM   #6
بنت الاسلام
رئيسة القسم الاسلامي

بنت الاسلام's Avatar
 
المعلومات الشخصية

التقييم
Rep Power: 20

بنت الاسلام عضو سيصبح مشهورا عن قريب



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
العيساوية، عامل نظافة واحد لـ 12 الف نسمة


اضافة : 6/06/08 : 9:43
للوهلة الأولى نجد أن حياة أهل القدس لها طابع مقدسي خاص فالبيوت من حجر وبنايات ذات بنى جيدة جدا، لكن هذا يأتي مع قانون التخطيط البناء الذي وضعته بلدية القدس والذي يجبر كل مواطن أن يغطي بيته بالحجر ليسهم ذلك في إعطاء منظر عام لمدينة القدس.العيساوية هي قرية تضم 12 ألف نسمة، وهي أحدى القرى المحيطة بالقدس الشرقية المحتلة والتي يشكّل سكانها الفلسطينيون نحو 34% أي ما يقار 251400 نسمة، من سكان مدينة القدس بأكملها والذي حصلوا على مكانة سكّان ثابتين بعد أن ضمّت دولة إسرائيل إليها القدسَ في العام 1967.

*العيساوية بنى تحيتة سيئة وحديقة عامة بدون ألعاب*
يعاني أهل قرية العيساوية من بنى تحتية سيئة جدًا، وهذا يولد معاناة وقهرًا شديدين والذي يعود بالضرر على أهالي القرية الذين يعملون بجهد كبير من أجل دفع ضريبة الأرنونا التي تبني قوات الاحتلال الحواجز على مداخل القرية من أجل جمعها من أهالي، والتي من خلالها يبتون وجودهم على تلك الأرض التي حافظ عليها الأجداد وهم بدورهم يحاربون من أجلها.البنى التحتيّة للشوارع والأرصفة مهملة للغاية وتعاني نواقص كثيرة، وهو ما يتسبّب بالأضرار للناس والممتلكات.ومن النادر أن نشاهد في القدس الشرقيّة حدائق عامّة أو منشآت لرفاهية الجمهور، وأطفال العيساوية كغيريهم من الأطفال لهم الحق في اللعب والمرح بدون خوف."كان الأطفال يهتمون في الذهاب إلى الحديقة العامة الموجودة في التلة الفرنسية المحاذية للعيساوية، لكن وبحجة أن هؤلاء الأطفال يحدثون الضجة لسكان التلة الفرنسية، منعوا من اللعب هناك" بهذه الكلمات بدأ أبو معمر حديثه عن العيساوية. ويعمل أبو معمر مع جمعية حقوق المواطن في إسرائيل من أجل إنقاذ العيساوية من الدمار الذي تعمل السلطات الإسرائيلية في مخططها على إحداثه لإبادة المجتمع الفلسطيني.وأضاف: "أحد أعضاء المجلس البلدي في بلدية القدس أراد أن يحل المشكلة فاقترح إقامة حديقة عامة في العيساوية من أجل توفير العناء والتعب على الأطفال ولمنع الضجيج في الحديقة، وبهذا وفرت قطعة أرض وعملت البلدية على توفير الألعاب وتنظيم الحديقة. قبل سنة جاءت البلدية واقتلعت جميع الألعاب التي كانت في الحديقة وتركتها فارغة تتراكم عليها مخلفات تلك الألعاب لتبقى الدموع في أعين هؤلاء الأطفال الذي حرموا من حقهم في اللعب".

*عامل نظافة واحد لـ 12 ألف نسمة*
أكوام القمامة المنتشرة في شوارع القدس الشرقيّة هي منظر عام يجمع بين جميع قرى القدس الشرقية وخصوصا مواقع تجميع القمامة غير المرخّصة.فأكوام النفايات المتراكمة في جوانب الطرقات في العيساوية منظر مقشعر للأبدان وكأنها بلد متروك لا حياة فيه.عامل نظافة واحد يعمل في العيساوية، يأتي ثلاث مرات في الأسبوع وأحيانا يغفل عن ذلك وما على حاوية النفايات ان تستوعب تلك الكمية التي تضاف الى الحاوية كل يوم لتنتشر بعد ذلك حول الحاوية ليهجم الذباب.

*الأرنونا والحواجز الضريبة*
في كل أسبوع أو أسبوعين وبمساعدة الشرطة، تنصب سلطة الضرائب أو مؤسسة التأمين الوطني حواجز للجباية ويجري إيقاف جميع المركبات التي تمر في المكان، وحين يتبين أن أيا من أصحابها أو أبناء عائلته من المدينين لهذه المؤسسات، يطلب من السائق تسديد الدين على الفور، وإذا لم يقم بتسديد الدين يحجز على مركبته. وتؤدي هذه العملية إلى تأخير طلاب المدارس الذين يدرسون خارج العيساوية إلى مدارسهم بالإضافة إلى تأخير العمال أيضا، ومن جهة أخرى فإنّه تتم إزالة هذه الحواجز فقط عند الساعة 8:15 صباحا أي بعد البدء بالدوام المدرسي بربع ساعة.الطريقة القانونية الوحيدة لجباية الديون، حسب القانون الإسرائيلي، تتمثل في استصدار تخويل لجباة الضرائب، بموجبه يتمكنون من الوصول إلى بيت المدين والحجز على ممتلكاته. لا يسمح القانون للسلطات بالحجز على المركبات في الشارع بغية جباية الديون، ولا يتيح استخدام الحواجز البوليسية ابتغاء جباية الديون.

*تجدون الرسائل البريدية في الدكان*
الخدمات البريدية شبه معدومة، إذ يخدم فرعا بريد وخمس وكالات أكثر من ربع مليون إنسان. وفي المقابل، تقوم أكثر من خمسين وحدة بريد على خدمة نصف مليون من مواطني القدس الغربية؛ ويتقاسم 10 من سعاة البريد فقط مسؤولية توزيع الحاجات البريدية للمرسل إليهم. لا غرابة، إذا، في أن معظم الرسائل لا تصل إلى عناوينها في الوقت المحدد.اذا اردت ان تحصل علي أيّة رسالة لك في البريد فيجب ان تمر يوميا على صاحب الدكان الموجود في الحي من اجل أن تفحص بريدك. هذا ما يحدث لأهالي العيساوية كون ساعي البريد يعمل على وضع جميع الرسائل ووصولات الدفع لدى صاحب الدكان، واذ لم يكن صاحب الدكان متواجدًا في دكانه فسوف يعود ليرى الرسائل البريدية ملقاة أمام الدكان.
ومن جهة أخرى يعمل ساعي البريد أيضا على تجميع جميع الرسائل التي تخص عائلة معينة لدى احد أفراد العائلة حتى ولو كانت عائلة معينة لا تربطها أي صلة مع صاحب الدكان.

www.ashams.com/article.php?id=41509
بنت الاسلام غير متصل   Reply With Quote
Reply


Currently Active Users Viewing This Thread: 1 (0 members and 1 guests)
 
Thread Tools
Display Modes

Posting Rules
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is On
Smilies are On
[IMG] code is On
HTML code is Off

Forum Jump


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات العيساوية...المشاركات والمواضيع في منتديات العيساوية لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها
All participants & topics in forum esawiah.com
does not necessarily express the opinion of its administration, but it's just represent the viewpoint of its author


All times are GMT +3. The time now is 11:20 PM.